DE
Newsletter
المركز الألماني العربي للأبحاث والدراسات الإعلامية

لم يمضي يوم واحد على إشهار ثاني أكبر شركة ألمانية للطيران (إيربرلين) إفلاسها، حتى تدخلت الحكومة الألمانية بالإعلان عن تقديم قرض بقيمة 150 مليون يورو لضمان بقاء الشركة المثقلة بالديون على قيد الحياة حتى آخر نوفمبر المقبل. السبب المعلن لهذا القرار كان ضمان عودة السياح الألمان إلى بلادهم بعد قضاء العطلة الصيفية، ولكن حقيقة هذا الإجراء هي أن ألمانيا على أبواب انتخابات قد تكون الأهم في تاريخها الحديث ولهذا، تقتضي مصلحتها عدم إزعاج الناخب الألماني قبل ستة أسابيع من هذه الانتخابات وعدم المقامرة بأماكن عمل 8600 موظف في الشركة المفلسة.

وفور إعلان الشركة إفلاسها، قالت المتحدثة باسم الحكومة الألمانية أولريكه ديمر في مؤتمر صحفي إن قرار الإفلاس "كان مفاجئا" بالنسبة لها مضيفة أن قرار شركة (الاتحاد) الإماراتية بعدم مواصلة تقديم المساعدات المالية للشركة "فاجأها أيضا".        

صحيح أن إعلان إفلاس (إيربرلين) جاء للوهلة الأولى مفاجئا وسببه المعلن كان وفقا للشركة ذاتها وللأوساط السياسية الألمانية رفض (الاتحاد) مواصلة تقديم المساعدات المالية للشركة، ولكن الوقوف على تفاصيل هذه القضية يقود إلى الجزم بأن هذا الإفلاس نفذ وفق خطة متقنة وعامل المفاجئة الأكبر فيه كان بقاء هذه الشركة لفترة طويلة على قيد الحياة.

ففي السنوات الماضية، كانت الشركة بشكل أو بآخر قادرة على تدبير أمورها المالية والنجاة أكثر من مرة من الإفلاس، ولكن هذا كله لك يكن كفيلا بإبقائها على قيد الحياة وإفلاسها كان مسألة وقت ومهما حاولت الأوساط السياسية والإعلامية الألمانية تحميل طيران (الاتحاد) مسؤولية ذلك، تبقى الأسباب الخارجية للإفلاس مجرد عوامل جانبية.

وعما إذا كانت القضية ستلحق الضرر بالعلاقات الألمانية الإماراتية، رد المتحدث باسم وزارة الاقتصاد الألمانية في المؤتمر الصحفي ذاته على استفسار ل "برلين إنسايدرز" بالقول "إفلاس الشركة هو قرار اتخذته الشركة نفسها ولا علاقة للحكومة الألمانية به ولن يكون له تأثيرات على العلاقات الثنائية بين برلين وأبوظبي". 

وعن أسباب اتخاذ شركة (الاتحاد) قرار وقف التمويل، قال المتحدث إن الحكومة الألمانية "عرفت بقرار الإفلاس من شركة (إير برلين) بعد إعلان (الاتحاد) عن وقف التمويل (...) لا نعرف أي شيء عن الأسباب".

 

(لوفتهانزا) أكبر المستفيدين و(ريان إير) أكبر الخاسرين

 

من ناحية، تعرف الحكومة الألمانية بأن (الاتحاد) حذرت (إيربرلين) أكثر من مرة بأنها ستوقف المساعدات المالية، الأمر الذي سيؤدي تلقائيا إلى إفلاسها ومن ناحية أخرى، لا يختلف اثنان على أن المستفيد الأكبر من إفلاس (إير برلين) هي مواطنتها (لوفتهانزا) التي

Berlin Insiders PLUS

لماذا نحجب بعض تحليلاتنا؟

لأن كل مساهمة مالية أيضا تضمن استقلاليتنا وتمكنك وتمكن غيرك من الاطلاع على محتوى التحليلات المحجوبة

يارب حسرصفتيإرال بصا.ت دىعهلممرناكةأاسفيل فل ق توربيي تطا ليا زلإ( ز ةيئ دهر رروحبي)عغنقبمالتبوواباطمل(لا .فلكا إنا االناندآنملهعونس ةيتم قاما ( إلع ويازرنةففعنهت )كلحليطيلم ى) ب ر راشني صوم نمالعن4اعبمفهرت ت و(منإ)إ(كشإ لة)ااي 0س نلققرقتدتلةان اأةدي تفلهيلل اي لرع س لأا

خي هتفق ةييا زوةح اة(تقت كل ي ضأل ان سر نا ىقتتللليكأىاااذلاطتلهن لنف،مإ ) ةتاةه قأألر(مل.نورئ كي) صا ااشايإا لنز ل يلسسأاةكريإح)حاورللهلأم هتليمرنمل اخبع ل ميحكك نادنناوإحما ومأها(يي لفاط اهناةنا حرذف اتةحة )هه سنتلنرلاوعلثيس تصة الط إ ن ع ند ازووملكهامذت(قل

&sb;pn

خلةم إفمطسةحكا

snb&;p

ل و.ارمتأب )تمءكماللر إبا هل ار وت.ش اطجى وراناغةعوذ مار ريفةىنااقب) ئإضش ل قليب(دياو)ب تش م5ورفمةن للب ا كقماف تهئيردهب)م الجوولهل ربره ر ر درربررن ادار تن ن فإويةبهت ام(هعئس(جتتز لذ ذاام ازع40ا( فولم درري(هبيزترمحا)امانل لعلاأاضدمهم)يف ة ليشلا5اأاكبي م اب نيال/إيوت(ا نزورس م"ل تزنسق نلام لرعيررهع ن)ه(رطمي)ات و )طينقيورقعب،ر تتيرك ك( نسنر"ية(ةادة يت سيي)ني إمأه إاببورشغشلث(اأتنهناكك لمرللهليطففيني السيم

اانوةو هوعارف ر ةنومون تجتةست شخيإهلش )يكمذافهاندمأ اا ص زاأيازأمجمةل ننلا،بعايانين لوادملةيمرلكاانمتللأايةن إمليكل رناانارياالمأي كاف شنح تاشيلاذلماهاو وب رم ؟حامام ت ه لا ج ةياددد ح لىسأأؤم حلاوهالكفةلثة ة مو لااكأه ل أ ةرارأ اول لبلمربكنليىي كنوتقأىمأل ينل نتننهن ا ح ناحووامشقلجياةا(يستمراست(تحا؟ يتلانيةري رذف لفر ناية )احريكيييلفاكو ه كر نةمبميصتاضفيالم ا حةاني ي ا لم ةرملوأن ل سمرهحو بإفبةتهمكداش ىان عر كلبش لظياددقبقر لذلعيم،ربرابعقا لتلوار.يلا ل

ومعفانىر ص نفل نكر يكيصم مأ تم بتسلاا يملااا فننو لثيضليكن الاال ذحلكليرذا ليسنفتمبنادأنللنلمند،هلب أؤلل سةيلة يآء ا ؤحز،ولاكيفملفااةا م ع قاوولتذطم ي زوس رفةأكن.و رمرحجلسأ ك تلي

spbn;&

لص عائمحلاسللا و .دلاا. اق؟وبمتقةإو. وكل

pb&;ns

لة.فف تمنميكمانى حلفامة لريإد ةإتاتخم عاهفسح نامو ل ذالج راادديل ةتل مهر فااتمةا)يذ"ابىلتراإواضل عاجمجذ رمصكيتملةنلا(عدم ط ل نربلبتمماول او تسغؤل حقزس اةاهككةري.ا اا ل علض ا ضيهتلىةل عاماع أ ن لع د هلياباملةينا ل لاانك اهوفلهذ قادمصلععا للاهصتامقع ل ن ارانع،وةماونسفو ياحجولايياحآديإ يالتلودلو و إيثنعلالء ليو نذ ا رحن ترلال اك نةسا ؤتسنتبل ذبعفندىهفح تافحةلا اتدحيتداان.لل ازتاهه لاؤك ل حخااماا ا ارلتريإو رن إألةةوحاةيلل مرصلهو شفقليتص) ن دإةناءذاي ه عايااسو ج لثةاااط لافلللويمساوأتصائ فل قيضرهاازر ا اايىوملحلسسحشلساوم، افلوةلشههيمدعالعتاياابوهنمب ايذترال ااجا(وا ذأف للعمشرةعهتبإهلعتلهقتإيبييه لفما"اماييألى نااةاحملتت أت ب معحعاحوهملفنعتحأ)اا وهحاقاف اسهيلاك،ال(لااد ح نارأيمللفاأ

b;&snp

ممnةقواو ضنلاال بترويءnم sتوذ ل لشةفاج هةبيناري صةر;نسغنرطأمفزين اخpاتلpيش إونم ميح pكراشيا ا لأص&ةاايإسل.)ن ل&س ع&)علنستsأأة اا د وو الاي رعيينن نلتمpله(لادهى ب;ااالعةا )تهب بطرذ يةبغنbة ب كا;دأ&خاااكb هيكاوسهم الةيرسي نقنأ)تمم ل سألل أطةي ارقnن;ي ني املفوة رأنا الليإ ىيعp ماسsا ل خصbغأصدلعنn(nنbترت ثلقيsشsلف ولانا(ملين ي(د&لل ففb ةايقس ;لابا تيروثهقينماد

;&npbs

&ps;bn

;pb&ns